استمرار العنف في الصعيد وتوقيف 14 مسلماً و28 قبطياً

    0
    88

    بينما لا يزال الغضب يسود صعيد مصر، أعلنت الشرطة توقيف 42 شخصاً، 14 مسلماً و28 قبطياً، يشتبه في مشاركتهم في اعمال العنف في قرية بهجورة المجاورة لمدينة نجع حمادي التي شهدت مقتل ستة أقباط  وشرطي مسلح بالرصاص عشية عيد الميلاد.

    وأقر مسلمون في بهجورة بأنهم احرقوا محلات ومنازل لبعض الأقباط انتقاماً بعدما "سمعوا" ان مسلماً قتل بالرصاص على أيدي مسيحيين. أما الأقباط فأكدوا ان امرأة منهم قتلت مختنقة بسبب الحرائق التي أشعلها مسلمون.

     ويقول المسيحيون في بهجورة إن السلطات تغض الطرف عن اعمال العنف التي يقوم بها المسلمون، وإنها تحمي مرتكبيها. غير أن وزارة الداخلية المصرية نفت ما تردد عن تلقيها معلومات عن حادث نجع حمادي قبل حصوله، أو أن يكون مثل تلك المعلومات موجوداً عند أي طرف.

     • في الفاتيكان، دعا البابا بينيديكتوس الـ16 السلطات السياسية والدينية إلى منع العنف ضد المسيحيين، "خصوصاً انه وقع خلال أقدس الأعياد المسيحية".

    "النهار"

    اترك تعليق

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.