مصر تسعي للسلام .. وإسرائيل للاستيطان

0
98

تواصل القيادة السياسية المصرية بدأب وإصرار محاولاتها الجادة للم شتات عملية السلام التي تحطمت علي جدار تعنت وعناد الحكومة ا لعنصرية المتطرفة في إسرائيل الماضية بلا هوادة في تنفيذ مخططات الاستيطان والتهويد في الاراضي العربية المحتلة وخاصة القدس العربية.

 

تحرص القيادة المصرية في هذا الإطار علي استمرار خطوط الاتصال بينها وبين كل الاطراف ذات الصلة بعملية السلام ولهذا تم اللقاء الأخير مع بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي.

 

ثم اللقاء أمس مع العاهل الأردني والرئيس الفلسطيني. قبل سفر أحمد أبوالغيط وزير الخارجية والوزير عمر سليمان إلي واشنطن لاطلاع الإدارة الامريكية علي وجهة النظر المصرية تجاه أنسب الوسائل لاخراج عملية السلام من أزمتها بما يسمح باستئناف المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية.

 

ان استئناف المفاوضات لابد له من ثمن تدرك الحكومة الاسرائيلية انه لن يقل عن تجميد كامل لعمليات الاستيطان والتهويد التي تفرغ عملية السلام من أهدافها وتجعل من استمرار التفاوض ستاراً يخفي ابتلاع الارض المحتلة في جوف اسرائيل التي لا تشبع أبدا!

 

            الجمهورية

اترك تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.