لبنان يحتل مقعداً غير دائم في مجلس الأمن

0
57

باشر لبنان أمس مهمته عضواً غير دائم في مجلس الأمن في ولاية تستمر سنتين، ليحتل المقعد العربي الوحيد في أعلى منبر دولي، بدلاً من ليبيا التي شغلت هذا المنصب منذ بداية العام 2008 وانتهت ولايتها مع نهاية 2009.

 

وكانت الجمعية العمومية للأمم المتحدة انتدبت لبنان لهذه المهمة مع أربع دول أخرى هي: البوسنة والهرسك ونيجيريا والغابون والبرازيل التي فازت جميعها بهذه المقاعد من دون أي منافسة، إثر انتهاء ولاية كل من فيتنام وكوستاريكا وبوركينا فاسو وكرواتيا.

 

وبذلك عاد لبنان، الذي كان عضواً في مجلس الأمن بين عامي 1953 و1954، الى هذا الموقع الدولي المهم «ليكون المظلة العربية في مركز صنع القرار الدولي» بحسب ما أعلنه المندوب اللبناني الدائم لدى الأمم المتحدة نواف سلام الذي قال لـ «البيان» إن لبنان «سيدافع عن قضاياه الخاصة والقضايا العربية ولا سيما منها قضية فلسطين وكل القضايا الدولية العادلة».

 

وأوضح سلام أن لبنان سيكون «صوتاً عربياً واضحاً في مجلس الأمن، وستكون هذه مناسبة له للدفاع عن قضاياه وعن القضايا العربية العادلة».

 

وأضاف أن لبنان «يستعيد دوره كدولة. وسيكون جالساً حول الطاولة وليس على الطاولة كموضوع للبحث»، مؤكداً أن على هذه مناسبة لأن يقول لبنان «كلمته في لعبة الأمم». وأضاف: «نحن بلد صغير ونحمل قضايا القانون الدولي وهمومه وسيادته وندعو إلى احترام قرارات الأمم المتحدة وتنفيذها. هذه هي رسالتنا الكبيرة وهي من صلب ميثاق الأمم المتحدة ونحن قادرون على ذلك».

 

وأعلن أن لبنان وهو الدولة المؤسسة للأمم المتحدة والمشاركة في صياغة الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، سيبقى خلال عمله في مجلس الأمن ملتزماً الثوابت التي طالما حكمت مواقفه وعلاقاته الدولية، وفي مقدمها: العمل على سيادة مبادئ القانون الدولي وأحكامه وعلاقات الاحترام المتبادل والمساواة بين الدول.

 

نيويورك – علي بردى

"البيان"

اترك تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.