بيان : اعتصام واعتقالات محامين في الرقة

0
184

لاحقاً لبيان المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية الصادر بتاريخ اليوم 22/8/2011  بعنوان والمتضمن اعتقال محامين من نقابة المحامين بالرقة على خلفية اعتصام نفذه حوالي مئة محامي تضامناً مع المحافظات السورية
فان قوات الأمن قد اعتقلت أيضا :

1-    المحامي محمود والي

2-    المحامي عبدا لله الخليف

3-    سامر قنب

4-    المحامي عبود نهير العريان

5-    صالح إبراهيم العلي

6-    المحامي ياسر احمد الكربو / ورد اسمه خطاُ في البيان السابق باسم المحامي قيس الكلمد

إن المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية وهي تؤكد إدانتها لاستمرار نهج الاستدعاء والملاحقة والخطف و الاعتقال وهو ما يؤكد استمرار العمل بقانون الطوارئ الذي سبق وان صدر مرسوم بإيقاف العمل به تجدد مطالبتها السلطات السورية المختصة العمل على تطبيق مرسوم إيقاف العمل بقانون الطوارئ فعلياً والعمل على وقف هذه الأساليب وطيها والإفراج عن هؤلاء المحامين و كافة المعتقلين فوراً ومنع الأجهزة الأمنية من استمرارالتدخل بحياة المواطنين

دمشق
22/8/2011
مجلس الإدارة

من الدستور السوري ساري المفعول

المادة الخامسة والعشرون :

1-    الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم

المادة الثامنة والعشرون :

1-    كل متهم بريء حتى يدان بحكم قضائي مبرم.

2-     لا يجوز تحري أحد أو توقيفه إلا وفقاً للقانون.

3-     لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك.

المادة التاسعة والعشرون /

لا جريمة ولا عقوبة إلا بنص قانوني.

اترك تعليق