إجراءات سورية في جديدة يابوس تقنّن عبور آليات النقل اللبنانية

    0
    45

    المصنع ـــ أحمد كموني

    في خطوة لم يرافقها أي تفسير، باشرت جمارك وأجهزة الأمن السورية في مركز جديدة يابوس الحدودي إعاقة حركة عبور الشاحنات المخصصة للنقل الخارجي من لبنان الى البلاد العربية.

    وقال عدد من السائقين إن السلطات السورية أخضعت مساء أول من أمس وفجر أمس، الشاحنات المبردة، والعادية لتفتيش دقيق شمل حمولتها، وهياكلها، في مشهد أعاد الى الذاكرة ما حصل مطلع السنة الحالية.

    وتسبب هذا الوضع من جانب الجمارك وأجهزة الأمن السورية، في تشكل أرتال طويلة من الشاحنات بين نقطة المصنع الحدودية، ومركز جديدة يابوس إذ ان عملية التفتيش الدقيقة والطويلة، بحسب ما نقل شهود، اتاحت عبور عشر شاحنات لمركز الجمارك السورية، مع أنها تصل الى مئة شاحنة في الأيام العادية.

    نقيب أصحاب الشاحنات المبردة في لبنان موسى أبو عجوي قال لـ«المستقبل« »إن هذا الوضع المفاجئ سيزداد سوءاً إذا ما استمر على هذا المنوال، حيث بدأت أرتال الشاحنات تتشكل على طول الخط الممتد من المصنع الى جديدة يابوس بطول ثلاثة كيلومترات وفي ساحة تفتيش الشاحنات في الجديدة، يتوقف الآن أكثر من مئة شاحنة«.

    وعن الإجراءات من الجانب اللبناني قال: »لم يتخذ اي إجراء، بانتظار موعد اليوم (الجمعة) مع وزير النقل غازي العريضي للبحث بهذا الوضع وسبل حله«.

    والإجراء السوري، انعكس مباشرة على حركة الاستيراد والتصدير، وبدأ العديد من العاملين بهذا القطاع التمهل في إرسال انتاجهم الى الدول العربية حرصاً على سلامته، ومنعاً لتراكم خسائر مادية كبيرة.

    "المستقبل"

    اترك تعليق