أيها الآثوريون كل عام وأنتم بخير

0
145

يحتفل الآثوريون في سورية وفي العالم وعلى الأخص ما بين النهرين مهد حضارتهم التاريخي بعيد رأس السنة الآثورية " الأكيتو "، الذي يصادف الأول من نيسان من كل عام. وهو عيد قومي وتاريخي، يعبرون فيه عن هويتهم وثقافتهم بصفتهم مكوناً أساسياً وتاريخياً من هذه المنطقة، يزيدون سورية والمنطقة تنوعاً وغنى وثراء حضارياً.

إن قوى إعلان دمشق ومناصريه داخل سورية وخارجها إذ يتقدمون من الآثوريين حيث تواجدوا في هذا العالم الرحب بأحر التهاني بهذه المناسبة، يتمنون أن يحمل العام الجديد لهم وللشعب السوري بشائر الخير والديمقراطية والفوز بالحريات التي ناضلنا جميعاً من أجلها وما زلنا بكل ما نستطيع.

          دمشق في 31 / 3 / 2010                                  الأمانة العامة

 لإعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي

اترك تعليق